السكتة او الجلطة الدماغية

 

السكتة او الجلطة الدماغية

 

 

 

هناك نوعان من السكتات الدماغية وهي السكتة الدماغية النزفية والسكتة الدماغية الإقفاريّة.

السكتة الدماغية النزفية Hemorrhagic stroke تحدث عندما يبدأ أحد الأوعية الدموية في الدماغ بالنّزْف او بالتمزق فيتدفق الدم إلى أنسجة الدماغ من حوله، مما يسبب ضررا لخلايا الدماغ. هذا النّزف قد يحدث نتيجة بعض الحالات الطبية التي تؤثر على الأوعية الدموية، مثل فرط ضغط الدم غير المُعالـَج hypertension وتمزق الأوعية الدموية aneurysm والصدمات النفسية وأسباب أخرى نادرة. علاج السكتة الدماغية النزفية محدود، ونوع العلاج يتعلق بنوع السكتة الدماغية. لكن في حالة الطوارئ يجب العلاج في المستشفى.

السكتات الدماغية الإقفارية Ischemic stroke قد تكون سكتة دماغية خـُثارِيّة thrombotic او سكتة دماغية صِمِّيَّة او إنصِمامِيّة embolic. تحدث السكتة الدماغية الخـُثارِيّة عندما تتكوّن خَثْرَة او جلـْطَة في أحد الشرايين المسؤولة عن توريد الدم إلى الدماغ. في حين تحدث السكتة الدماغية الصِمِّيَّة او الإنصِمامِيّة عند تكوّن خَثرة أو جُسَيم آخر في داخل أحد الأوعية الدموية البعيدة عن الدماغ، في منطقة القلب، عادة فيجرفها تيار الدم معه حتى تستقر في وعاء دموي ضيق في منطقة الدماغ. في كلتا الحالتين تحدث السكتة عندما يتوقف الدم عن الوصول إلى اي منطقة من مناطق الدماغ.

اهم أعراض السكتة الدماغية هي الخدر والوخز (في احد جوانب الجسم أو أحد أطرافه)، ضعف الرؤية، اضطراب في المشية، اضطراب في الكلام، وتغيير المزاج وغيرها من الأعراض الأخرى. وتتميز السكتة الدماغية النزفية بان الصداع شائع جداً والبداية تكون أسرع بكثير.

لعلاج الحالات الحادة من السكتة الدماغية الاقفارية ينبغي إعطاء أدوية لتشجيع تخثـّر الدم في غضون ثلاث ساعات منذ لحظة ظهور الأعراض الأولى للسكتة. العلاج السريع لا يزيد فرص البقاء على قيد الحياة فحسب، بل يمكن أن يساعد أيضا في تقليل المضاعفات التي قد تنجم عن السكتة الدماغية وذلك من خلال اعطاء منشط بلازمينوجين النسيجي او ما يعرف باسم clot buster. وإذا لم يستجب المريض لهذه الادوية يمكن استخدام الأسبرين أو بلافيكس Plavix او آغرونكس Aggrenox. لعلاج السكتة الدماغية الصِمِّيَّة يمكن استخدام الادوية التالية: الكومادين Coumadin (الوارفارين)، كبسولات براداكسا Pradaxa (دابيقاترن)، اكساريلتو Xarelto (ريفاروكسابان)، إيليكويس Eliquis (أبيكسابان). ويفضل عادة ادخال المريض إلى المستشفى لاجراء الفحوصات اللازمة واعتماداً على الأعراض فربما يحتاج الى العلاج البدني او علاج النطق.

هنالك العديد من العوامل التي يمكن أن تزيد من احتمال التعرّض لسكتة دماغية، بعضها قابل للتعديل وبعضها غير قابل للتعديل. عوامل الخطر غير القابلة للتعديل للإصابة بسكتة دماغية تشمل الأشخاص في سن 50 عاما وما فوق، العوامل الوراثية، والرجال. المخاطر القابلة للتعديل تشمل فرط ضغط الدم، ومرض السكري، وفرط الكولسترول، والتدخين، وتضيق الشريان السباتي، والاعتلال الخثري coagulopathies، والرجفان الأذيني، انقطاع النفس الانسدادي أثناء النوم. في عيادتنا نركز على الوقاية من السكتة الدماغية من خلال معالجة المخاطر القابلة للتعديل. التدخين هو أهم هذه المخاطر نظراً لأنه يزيد من خطر الإصابة بالسكتة بمقدار خمسة اضعاف، لذا فان تجنب التدخين هو الطريقة الارخص والأكثر فعالية في منع السكتة. ونحن نتابع وضع المريض بعد عودته من المستشفى لتحديد ما إذا كان يحتاج الى علاج إضافي مثل العلاج البدني والمهني او علاج النطق. هدفنا القيام بكل ما هو ممكن لإعادة هذا المريض تماما إلى صحته وحياته الروتينية العادية.

× نتشرف بتواصلك معنا!