العيادات

Learn more about our departments

 

مركز التجميل والعافية (RWC)

مركز التجميل والعافية يكمل العمل الذي يقوم به مركز الألم العصبي حيث يساعد على علاج الأمراض ومنعها من التطور للاسوا مما يساهم في تحسين الوظائف وتخفيف الألم. وهو يتكون من قسمين يساعدان المرضى وهما قسم التجميل او التجديد وقسم العافية.

يستخدم قسم التجميل (التجديد او التعويض) العلاجات المتعددة بما في ذلك العلاج بالسائل المشترك (JFT) بحامض الهيالورونيك (Visco)، العلاج بالبروتينات، والعلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP) والعلاج بالخلايا الجذعية. تستهدف هذه العلاجات جميع الاضطرابات التنكسية والصدمات النفسية وخاصة التهاب الوتر (tendinopathies)، والاربطة والعضلات المصابة، وهشاشة العظام، والديسك.

من جهة أخرى يركز قسم العافية على التغذية والشكل الخارجي للمريض. حيث يوفر مجموعة من الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يمكن للمريض الاختيار منها لتحسين صحته. فبعض هذه المكملات تعالج المشاكل مثل الأرق والألم والالتهاب وضعف الذاكرة والوزن الزائد. اما العلاج الجمالي فانه يركز على إعادة تشكيل الجسم بواسطة الجهاز الامريكي الحديث (زيرونا) ZERONA وأجهزة الفينوس كونسبت Venus Concept التي تساعد المرضى على التخلص من الدهون الزائدة والندب الجلدية وشد الجلد، وإعطائهم شكلا أفضل وبالتالي زيادة ثقتهم بأنفسهم.

علاج الحقن التجديدي (prolotherapy)

يقوم على حقن خليط من السكر واليدوكائين (Lidocaine) والمحلول الملحي العادي في المفاصل والأوتار والمنطقة المصابة وذلك بغية اثارة رد فعل للالتهابات (يمكن السيطرة عليه) حول المنطقة المصابة بهدف دفع الدم للتدفق نحو تلك المنطقة، وتحفيز عوامل النمو فيها والتي تعزز الشفاء والإصلاح، وبالتالي عكس العملية التنكسية وتخيف حدة الألم.

وعادة تتكون عملية العلاج من ثلاث إلى خمس حقن في منطقة المفاصل والأربطة والاوتار، تحفز الجسم على إصلاح وتقوية الأنسجة في المفاصل. وهذه العملية تسعى الى الحد من الألم والإصابة في المفاصل والاوتار والأربطة من خلال تقوية هيكل المفاصل واستعادة وضعها الطبيعي. ومن الحالات الأخرى التي يجري علاجها التهاب المفاصل، وهشاشة العظام، والأم في الركبة، والألم في الورك، وكوع لاعب التنس ولاعب الجولف، والكتف المتصلب، وتمزق الكفة المدورة، والتهاب اللقيمة (epicondylitis)، والألم في اليد والابهام والمعصم والكتف والقدم، والالتواء في الكاحل، وهشاشة العظام في الركبة، وكوع الرامي، والتهاب اللفافة الأخمصية (plantar fasciitis)، والمرضى الذين يريدون تجنب اجراء الجراحة في المفاصل.

البلازما الغنية بالصفائح الدموية (PRP)

يتم تنفيذ العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية عن طريق اخذ الدم ومعالجته لفصل الصفائح الدموية عن خلايا الدم الحمراء ثم حقن الصفائح الدموية في المنطقة المصابة مرة اخرى. وهذه الصفائح الدموية التي يجري فصلها عن الدم تعتبر غنية بعوامل النمو والسيتوكين ومؤشرات الخلايا الجذعية التي تساعد على الشفاء والتجديد. ويتم ذلك عن طريق ارسال إشارات للخلايا الجذعية والخلايا التجديدية لإعادة بناء الأنسجة التالفة مما يساعد على تسريع عملية الشفاء والتخفيف من الألم وزيادة القوة وتحسين أداء الوظائف العامة. وهذه العملية التي تسمى “شلال الشفاء” يمكن ان تكون نشطة وتجري خلال فترة تتراوح بين 4-6 أسابيع.

البلازما الغنية بالصفائح الدموية تؤخذ من دم المريض نفسه لذا لا يوجد أي خطر من إجرائها كما لا يوجد خطر من رد فعل سلبي من الحساسية أو من جهاز المناعة إضافة الى ان الآثار الجانبية أو المضاعفات نادرة للغاية.

ومن المتوقع أن يلاحظ المرضى تحسنا ملحوظا في الاعراض على مدى فترة الشفاء. وهذا الإجراء يقلل من الحاجة إلى طرائق العلاجات الصعبة مثل العمليات الجراحية أو استخدام الأدوية لفترة طويلة. وعادة يلاحظ المرضى حدوث تحسن تدريجي في الأعراض وعودة الوظائف الى طبيعتها. لكن العديد من المرضى يحتاجون الى علاجات لمدة شهرين أو ثلاثة للحصول على أفضل النتائج، وربما يعودون الى الوضع الصحي المثالي في غضون 2-3 أشهر فقط. ومن الأمراض التي تعالج بهذه الطريقة الورم المزمن، وكوع لاعب الجولف ولاعب التنس، ووتر العرقوب، والتهاب اللفافة الأخمصية.

العلاج بالخلايا الجذعية Stem Cell Therapy

العلاج بالخلايا الجذعية هو إجراء يجريه الطبيب لمرضى العيادات الخارجية، وينطوي على حقن الخلايا التجديدية المركزة في المفصل او العضل او الوتر أو الرباط المصاب أو التالف لإصلاحه والتخفيف من الألم المرتبط به. يمكن استخدام الحقن في علاج الإصابات الحادة، وضمور العضلات والعظام على المدى الطويل، وأمراض الأوعية الدموية الطرفية، وامراض العمود الفقري (الديسك)، وغيرها من الاضطرابات التنكسية الأخرى. وعادة تؤخذ الخلايا الجذعية من نخاع العظم أو الدهون في جسم المريض، ويتم معالجتها لعزل الخلايا المتوسطية الناضجة في الغضروف والعظام والعضلات والوتر والرباط والشرايين الطرفية، ثم يتم حقنها مرة أخرى في المنطقة المصابة.

بعض الامراض التي يتم علاجها بالخلايا الجذعية هي هشاشة العظام، وإصابات الوتر والرباط، وإصابات العضلات، وامراض الديسك، وأمراض الأوعية الدموية الطرفية، وبعض الاضطرابات التنكسية الأخرى مثل مرض باركنسون، والتصلب المتعدد، والتصلب الجانبي الضموري (ALS)، ومرض الانسداد الرئوي المزمن، وفشل القلب الاحتقاني.

في العادة مصدر الخلايا الجذعية هو العرف الحرقفي (iliac crest) أو عظم الساق. لكن هناك مصدر آخر للخلايا المتوسطية وهو الدهون من البطن أو الفخذ أو الأرداف. وبعد اخذ الرشافة (aspirate) يتم معالجتها بطريقة خاصة لعزل الخلايا الجذعية.

العلاج بتحرير الضغط عن العصب (DRX9000, DRX9000c)

يضم مركزنا ما يعرف باسم DRX-9000 وهو جهاز علاج الانزلاق الغضروفي بدون جراحة، وطاولة تبديد ضغط العمود الفقري المعروفة باسم (DRX 9000c)، وهي أحد اشكال العلاج المستعملة في علاج الام الرقبة والظهر، والام أسفل الظهر التي تكون متصاحبة مع اعراض سببها مرض الديسك. وقد اثبتت التجارب السريرية ان هذا العلاج ناجح جدا في علاج الألم والوظائف بشكل أفضل من طرق الجراحة والعلاج التقليدية. ويقوم الاساس العلمي لعلاج الديسك بتحرير الضغط عن العصب على خلق ضغط سلبي بين الفقرتين حيث يبرز الديسك ويضغط على الاعصاب. وهذا بدوره يخلق ظاهرة الامتصاص، مما يزيح الديسك عن العصب ويعيده الى مكانه الطبيعي. كما انه يخلق الخاصية الاسموزية، حيث تدخل السوائل والمواد المغذية الى الديسك وتجعله أكثر سمكا وبصحة أفضل. ونظراً لارتفاع التكلفة والإعاقة الناجمة عن جراحة العمود الفقري يعتبر العلاج بتحرير الضغط عن العصب الخيار الافضل للمرضى.

جهاز التخسيس زيرونا ZERONA®

زيرونا (Zerona) هو حدث جهاز تكسير الدهون في العالم، يعمل على التخلص من الدهون وتجميل القوام بدون تداخل جراحي او بدون عملية جراحية. وهذا يساعد المريض على القيام بالأنشطة اليومية دون جراحة أو ألم أو جروح. وهذه الطريقة تعتمد على شفط الدهون بالليزر البارد واستحلاب الأنسجة الدهنية ثم اطلاقها بين الخلايا. ويجري بعدها التخلص من الدهون الزائدة خلال المسار الطبيعي للتخلص من السموم من الجسم. وقد ثبت فعالية هذه الطريقة من خلال دراسة مزدوجة التعمية عشوائية قامت على علاج وهمي أجريت على مجموعة تجريبية خسر المرضى فيها ما معدله ثلاثة ونصف بوصة مقارنة بالمجموعة الضابطة التي خسرت نصف بوصة فقط.

تستهدف زيرونا مناطق الدهون العنيدة وتقوم بإذابة الدهون تحت الجلد بدون الم. ويتم التخلص من الدهون من الجسم عبر النظام الطبيعي للتخلص من السموم. ويستخدم زيرونا في تخفيض الوزن من خلال اجراء ستة جلسات على مدى أسبوعين بدون الشعور بأي الم. وتحتاج كل جلسة من الجلسات 40 دقيقة منها 20 دقيقة للجهة الامامية من الجسم و20 دقيقة للجهة الخلفية ايضا. وبخلاف طرق شفط الدهون التقليدية تسمح هذه الطريقة للمريض بممارسة أنشطته اليومية دون انقطاع.

العلاج بواسطة Venus Concept Freeze®

جهاز لتخفيف السيلولوز من صناعة Venus Concept اسم الموديل Venus Freeze هو أحدث ثورة في عالم التكنولوجيا يستخدم في شد جلد وتخفيض السليوليت وتخفيض الدهون المحيطية بدون جراحة او الم. وهذا الجهاز يرسل ترددات متعددة الأقطاب ونبضات مغناطيسية على الجلد لإنتاج مصفوفة حرارية كثيفة وموحدة، مما يؤدي الى توليف وانكماش الكولاجين، وانتشار الخلايا الليفية، والأوعية الدموية الجديدة، وتحلل الدهون. ويمكن استخدامه في علاج الوجه والرقبة والجسم بأكمله. وبعد اكتمال فترة العلاج يلاحظ المرضى تحسنا في وضع الجلد وانخفاض في نسبة السليوليت، وتصبح التجاعيد ناعمة، ويصبح المظهر العام أكثر شباباً. ويختلف عدد الجلسات العلاجية المطلوبة من مريض لآخر، لكن بشكل عام، يحتاج المريض الى ست جلسات للوجه وست الى ثمان جلسات للرقبة والجسم. وقد استخدمت ترددات الراديو والنبضات المغناطيسية في الطب منذ زمن طويل وهي بالتالي طرق علاجية حديثة مجربة وآمنة وفعالة.

× نتشرف بتواصلك معنا!